زراعــة ألشــعر

 

 

ِان فقدان الشعر قد يسبب تأثيرا سلبيا على حياة ألشخص ألمتأثر. يكون ألرجال عادة أكثر تقبلا وتأقلما لفقدان ألشعر والصلع بنسبة أكبر من ألنساء. فان للشعر خاصية فريدة من نوعها حيث انه يعكس الكثير من الميزات مثل الجمال وألنظافة وألسمات ألشخصية وألعمر.
ان زراعة الشعر هي واحدة من أكثر ألعمليات تطورا في مجال ألجراحة ألتجميلية, يرافقه تطور ملحوظ في التقنيات وألمعدات. فتطور ألجراحة ألتجميلية في وقتنا ألحاظر قد جعل زراعة ألشعر أكثر اِتقانا مع نتائج طبيعية جدا باستخدام طريقة ( ألطعوم ألمكرسكوبية) حيث شجعت هذه ألطريقه عددا كبيرا من الرجال وألنساء أللذين يعانون من فقدان ألشعر أو ألصلع  ألى اِختيار هذا ألحل.

 

تقنيات زراعة ألشعر ( أف, يو, اِي ) و ( أف, يو, تي )

 
تعتمد زراعة ألشعر على تقنيتين, ألأولى وذات ألمعيار ألذهبي هي تقنية)  أف, يو, تي ). تتم هذه ألعملية باِزالة شريط من ألجلد من ألجزء ألخلفي أو جانبي الرأس ثم يتم تقطيع هذا ألشريط اِِلى عدة قطع تحتوي كل واحدة منها على 1 – 3 شعرات تحت ألمجهر أو ألعدسات ألمكبرة. يتم زرع هذه الطعوم في المنطقه الخالية من الشعر بعد احداث فتحات ( شقوق ) طولها 1 ملم. هذه الطريقة سريعة ولكن مثل اي عملية جراحية فانها تترك ندبة في المنطقة المانحة ويمكن اِخفائها بسهوله بالشعر.

اما التقنية الاخرى فتسمى ( أف, يو, اِي ) . فبدلا من قطع شريط من الجلد لاستخراج الطعوم, يقوم الجراح باستخراج الطعوم واحدة تلو ألأخرى باستخدام أله انبوبية. يبلغ قطرها ( 0.8 – 1.02 ملم ). ما يميز هذه العملية هو انها لا تترك اي ندبة في المنطقه المانحة ولكنها ابطأ من التقنية الاولى وتتطلب حلق كامل للمنطقة المانحة.

 

عملية  تصغير منطقة الصلع:

هي عملية جراحية يتم بها استئصال منطقة الصلع ورفع المنطقه التي تحتوي على الشعر لتغطية الفجوة. انها عملية بسيطة نسبيا حيث يستطيع ألجراح استئصال مساحة 30-40 سم مربع في كل عملية. يمكن تكرار العملية 4 – 5 مرات حتى يتم استئصال الصلع بالكامل. اِن ألفترة بين عملية والاخرى 1 – 2 شهرا.

يتم اجراء عملية استئصال الصلع على المنطقة الوسطى او قمة الرأس وليس الجهه الاماميه من الرأس. كما هو اسم العملية, يتم ازالة جزء من فروة الراس الخالية من الشعر ( الصلع ) ثم يسحب الجلد من الجهتين ويخاط.وبهذا تقل مساحة منطقة الصلع وتغطى بالمنطقة التي تحتوي على الشعر. أفضل ألمرشحين لهذه العملية هم ألرجال مع منطقة صلع واضحه في القمة او المنطقة الوسطى للراس وتكون فروة ألرأس لديهم مطاطة.

يمكن إزالة ما يقارب 4 – 5 سم من مساحة منطقة الصلع في ألعملية ألواحدة ويمكن تكرار ألعملية بعد مرور عدة أشهر عندما تستعيد فروة ألرأس مرونتها. كذلك توجد عملية اخرى تسمى بـ ( توسيع فروة ألرأس ) باستخدام جهاز يسمى ( فريشييه Frechet ) حيث يقلل هذا الجهاز من عدد العمليات المحتملة. اِن مبدأ هذه ألعملية هو بادخال الجهاز كي يساعد على تمدد ألفروة ألمليئة بالشعر. 

 

عملية زراعة ألحاجبين:

ان الحاجبين هما جزء اساسي من ألوجه لأنهما يساهمان في تجميل الوجه، ويلعبان دورا كبيرا في إظهار تعابير ألوجه ويساعدان ألناس على ألتواصل.  

اِن هدف هذه ألعملية هو اِعادة ترميم  للناس الذين تعرضوا لحادث او يعانون من مرض ما أو ندبة تمنع ألشعر من ألنمو. ان نتف ألحواجب  بشكل مستمر يساعد على فقدان الشعر بصورة دائمية. لذلك فان ألنساء أللواتي تعودن على نتف حواجبهن بشكل مستمر من أجل ألموضه قد يتعرضن الى فقدان ألشعر بتلك ألمنطقة. 

تتضمن ألعملية زرع ألشعر من ألمنطقة ألمانحة اعتمادا على حجم وشكل ألحاجبين. ويلزم حوالي من 50 اِلى 300 شعرة في الحاجب حسب الحجم والشكل المطلوب. تتم ألعملية تحت ألتخدير ألموضعي وهي خالية تماما من ألألم . يتوقع حصول انتفاخ  خفيف في ألمنطقة ويلاحظ نمو ألشعر من ألشهر ألثالث وربما يستغرق فترة تصل اِلى 9 أشهر لتظهر ألنتيجة ألنهائية.

 

عملية زراعة ألشارب وأللحية:

اللحية لها تأثير هام في اظهار شخصية ألرجل وجمال مظهره. اِن عملية زرع ألشعر في اللحية يمثل ألحل ألأمثل لهذه ألمشكلة ألتي يعاني منها ألرجال جراء قلة ألشعر في منطقة معينة أو حروق في هذه ألمنطقة أو لأسباب وراثية أو أمراض جلدية .

خلال عملية ألزرع, يتم أخذ ألشعر من ألمنطقة ألمانحة وزرعه في المنطقة ألخالية من ألشعر. زراعة ألشعر من ألرأس تعطي مظهرا طبيعيا للحية أو للشارب. يتم زراعة ألطعوم في ألمنطقة ألخالية من ألشعر عن طريق اِحداث شقوق صغيرة عمقها 1 ملم. يتم زرع ألشعر كطعوم تتكون من شعرة واحدة أو اِثنين.لا تترك ألعملية أي ندبة كما وان ألشعر ألمزروع لا يمكن تمييزه عن ألشعر الطبيعي. ومع ذلك, يمكن استخدام تقنية الـ ( أف, يو, اي ) لتجنب ترك ندبة في ألمنطقة ألمانحة.

 

عملية زراعة ألرموش:

تستعمل هذه ألعملية للناس ألذين تعرضو لفقدان ألشعر في منطقة ألرموش بسبب اصابة أو التهابات او لاسباب اُخرى. بعض ألمرضى يسعون للخضوع الى عملية زراعة الرموش وذلك لأنهم فقدوها جراء استخدام مستحضرات التجميل او بسبب التقدم بالسن أو لاسباب وراثية.

ان عملية زراعة ألرموش مشابهه لعملية زراعة ألشعر في مناطق مختلفة من ألجسم, تؤخذ ألطعوم من ألمنطقة ألمانحة وتزرع في حافة ألجفن ( منطقة ألرموش ). تؤخذ ألطعوم من ألمنطقة ألخلفية للرأس أو مناطق اخرى من ألجسم تحت ألتخدير ألموضعي وتزرع في منطقة الرموش. يبدأ نمو ألشعر من 2 – 3 أشهر بعد ألعملية.

 

 

 

 

 

Facelift

Facelift

A facelift is one of the most popular cosmetic procedures for the face that can transform your looks. You can immediately eliminate age marks and wrinkles with a facelift, giving your face a more youthful appearance.

See our Facial Surgery Procedures


Transform Yourself at You New Clinic

plastic surgery abroad

Call Dubai 04-298-9979

Contact Us



Testimonials

read more testimonials...

Put a smile on your face with our great result.

Blepharoplasty Before
Before

Blepharoplasty
After

For more information on our services
see more results...


RIAD ROOMI, M.D.

Board Certified by The American Board of Cosmetic Surgery  |  Diplomate of The American Board of Hair Restoration Surgery  | 
Fellow of the International College of Surgeons (FICS)  |  Fellow of the American Academy of Cosmetic Surgery (FAACS)  | 
Member of the International Society of Aesthetic Surgery.

This website is licensed by the Medical Advertisement Department, Ministry of Health under License No: 6151/1/21/7161012

All health and medical information mentioned in this site are for education only and should not be used to diagnose or treat any condition or disease with similar symptoms and should also not be used to suggest or recommend any treatment to anyone on whom those signs appear. You should consult your doctor regarding any medical advice.